عن علم النفس.. أقول.

  • د. حمدي الفرماوي
  • الأربعاء, 14 يونيو 2017 14:28
  • نشر في د.حمدى الفرماوى
  • قراءة 16 مرات

بقلم: د. حمدى الفرماوى
أستاذ ورئيس قسم علم النفس التربوى
جامعة المنوفية

ليس علم النفس أيها السادة والسيدات علمًا عاديًّا.. إنه علم يُعلم الإنسان كيف يكون إنسانًا.. علم يعلم الرجولة والصبر وقوة التحمل.. علم يعلم الإنسان جوهر الإيمان.. علم يعلمك كيف تتدبر القرآن.. فهو العلم الأقرب الي مفاهيم وهدف كتاب الله الكريم.. بل كتب الله السماوية جميعا.. فلقد نزلت علي بنية نفسية مهيئة لتلقي الرسالة.. هذه البنية يجب أن يفهمها الدارس من كتالوجها الأصلي في قرآن الله المجيد.. الذي نزل علي نبيه صلى الله عليه وسلم لهداية الإنسان وتهذيب سلوكه في طريق الله المستقيم بمداخل نفسية وركائز إيمانية..

علم النفس هو علم تمتد المعرفة فيه إلي كل العلوم ( الفيزيقية وغير الفيزيقية).. بل تتكامل من خلاله المعرفة الإنسانية.. لذا فهو العلم الذي يجب أن يبدأ من عنده إصلاح وتطوير الخطاب الديني.. ذلك إن أردنا إصلاحًا وإخلاصًا.. فهل يعرف دارس اليوم لعلم النفس ذلك.. أم أننا كمتخصصين سلكنا ما يبعد طلابنا عن هذه الحقائق.. بالدراسة السطحية وتغلب المفاهيم الغربية؟؟..

وإذا كان الأمر كذلك.. فتلك طامة عقلية معرفية كبرى.. تؤدي بِنَا من وهن إلي وهن.. فتسود العقول الخاوية والمتحجرة، ويصير الدارسون لعلم النفس كخشب مسندة.
ولله الأمر من قبل ومن بعد..

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)